التخطي إلى المحتوى

دخل، منذ قليل، أهالي المحكوم عليهم بالإعدام، في قضية “اقتحام قسم شرطة حلوان”، في نوبة بكاء وصراخ خارج أسوار معهد أمناء الشرطة، بعد إدانتهم بشكل نهائي.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، في جلستها المنعقدة برئاسة المستشار حسن فريد، قد قضت وبإجماع آراء أعضاء هيئة المحكمة، بمعاقبة 8 متهمين بالإعدام شنقًا، من بينهم 7 محكومين عليهم حضوريًا، والأخير غيابيًا؛ وذلك لإدانتهم بالاشتراك مع متهمين آخرين باقتحام قسم شرطة حلوان وإحراقه على نحو أسفر عن مقتل 3 ضباط شرطة و3 مواطنين وإصابة 19 آخرين في أعقاب فض الاعتصامين المسلحين لجماعة الإخوان الإرهابية برابعة العدوية والنهضة.