التخطي إلى المحتوى

اخبار التعليم , اصدر وكيل وزارة التربية الكويتية د. هيثم الأثري أن غداً الخميس هو آخر موعد لتقديم طلبات النقل للمعلمين والمعلمات في جميع المراحل التعليمية، مبينا حرصه على تلبية رغبات مربي أجيال المستقبل وفقاً للوائح والنظم والقرارات الوزارية المنظمة وبما لا يخل بالعملية التعليمية. ودعا الأثري في تصريح للصحافيين أمس المعلمين الراغبين في النقل الداخلي أو الخارجي بسرعة تقديم طلباتهم من خلال مراكز عملهم للبت فيها، نافيا قبول اي طلبات نقل بعد انقضاء المدة المحددة لذلك وفقا للقرار الوزاري الصادر مطلع فبراير الماضي، والذي حدد فترات تسجيل طلبات النقل لأعضاء الهيئة التعليمية والإشرافية ومواعيد تنفيذها للعام الدراسي 2016/2017. ولفت الى ان قطاع التعليم العام ممثلاً في ادارة التنسيق والمتابعة سيبدأ منتصف ابريل وحتى نهايته باستقبال الراغبين في تعديل أو اضافة أو الغاء طلبات نقل المعلمين، وسيتم اصدار القرارات خلال شهري مايو ويونيو، قائلا: الاستقرار مطلوب في بداية العام الدراسي وسيتعرف الجميع على مراكز عملهم مع نهاية العام الدراسي الحالي قبل الخروج الى الاجازة الصيفية. وأوضح الأثري ان الوزارة تسعى الى تنفيذ عملية نقل المعلمين بشكل يضمن استقرار الميدان التربوي ولا يحدث نقصاً في أي مدرسة بمختلف المراحل التعليمية، مؤكداً عدم وجود اي استثناءات أو قبول اي طلبات بعد يوم غد الخميس باعتبار ان المواعيد المذكورة في القرار الوزاري نهائية ولا يجوز التعديل عليها.