التخطي إلى المحتوى
السبورة

كشفت مصادر بوزارة التربية والتعليم تفاصيل أكبر فضيحة رشوة في مخازن قطاع الكتب بالوزارة.
وقالت: إن الرقابة الإدارية ضبطت أحد تجار الورق الدشت المتعاملين مع الوزارة بعد أن حاول تقديم رشوة لـ "أ.م"، مدير أمن المدينة التعليمية بالسادس من أكتوبر، من أجل أن يسهل له إجراءات خروج شحنات ورق دشت من مخازن قطاع الكتب الموجودة بالمدينة دون سند قانوني.
وأوضحت المصادر أن مدير أمن المدينة تواصل مع رئيسه في الإدارة المركزية للأمن بديوان عام الوزارة، وتم الاتفاق على إبلاغ الرقابة بمحاولات التاجر، ووفقا للمصادر فإن مسئول الأمن بالمدينة التعليمية أعد بالتعاون مع الجهات الرقابية كمينا للتاجر وتم وضع الراشي تحت المراقبة، حتى ضبط متلبسا بالجريمة.
ولفتت المصادر إلى أن القضية تم التجهيز لها وضبط المتهمين فيها في أواخر عهد وزير التربية والتعليم السابق، الدكتور الهلالي الشربيني، وما زالت التحقيقات جارية بسبب تعدد الأطراف واتساع دائرة المتهمين من موظفين كبار بقطاع الكتب.
وأشارت المصادر إلى أن القضية متهم فيها "م.د" قيادة كبرى بمخازن قطاع الكتب، والعديد من قيادات القطاع المتعاملين مع التاجر المشار إليه، وما زالت القضية قيد التحقيق في النيابة. Tweet