التخطي إلى المحتوى
السبورة

أكد خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب ، أن المجلس المركزي للاتحاد اختتم أعماله التي انعقدت في العاصمة السورية دمشق في الفترة من 26 إلى 29 مارس الجاري ، بعدد من التوصيات في عدة مستويات بما يخدم المعلم العربي وقضاياه .

وأوضح " الزناتي " أن الاتحاد أوصى بإعداد تقرير مالي موجز عن الفترة الزمنية التي سبقت عام 2015 ، وتعديل آلية جمع الإشتراكات المالية من أعضاء الإتحاد ، والسعى لتأمين موارد مالية جديدة وغير مشروطة للإتحاد .

وأضاف رئيس اتحاد المعلمين العرب ، أنه من ضمن التوصيات أيضاً ، إنشاء موقع إلكتروني وصفحة رسمية على موقع التواصل الاجتماعي " فيس بوك " لتعزيز التواصل مع المعلمين فى الوطن العربى ، مع إصدار مواقف وبيانات إعلامية تضامنية مع قضايا المعلمين فى مختلف الأقطار العربية ، وكذلك إصدار مجلة فصلية إعلامية وثقافية ، بالإضافة إلى تفعيل لجان المرأة فى المنظمات الأعضاء في الاتحاد .

وأشار " الزناتي " إلى أن المنظمات الأعضاء في الاتحاد أشادوا بمبادرة " معلم أفضل " المقامة حالياً في مصر بالتعاون مع البورد البريطاني ، مؤكدين على ضرورة تطبيق مثل هذا النموذج على المعلمين العرب كافة ، إلى جانب السعي لإقامة أنشطة ريعية للإتحاد في الأقطار العربية ، وتعزيز حضور منظماته في الأنشطة التي يقيمها أعضاؤه .

وعلى مستوى العلاقات العامة ، لفت رئيس اتحاد المعلمين العرب إلى أن الاتحاد أوصى بضرورة مراسلة النقابات والمؤسسات العالمية للتركيز على مرجعية إتحاد المعلمين العرب بأنه الجهة الوحيدة التي تمثل معلمي الوطن العربي في كل المناسبات ، وكذلك تفعيل العلاقات وأساليب التواصل بين أعضاء الإتحاد ، بالإضافة إلى تفعيل علاقات الإتحاد بالمنظمات والتجمعات الجماهيرية العربية .

أما على المستوى التربوي والبحث العلمي ، أفاد " الزناتي " بأن الاتحاد أوصى بضرورة حث الباحثين والمعلمين العرب على إعداد دراسات وأبحاث تربوية تحتاجها البيئة التربوية العربية وأخرى تهتم بشئون المعلم العربى وقضاياه ، تفعيل تبادل الخبرات التربوية بين مكونات الإتحاد ، إقامة مؤتمرات وندوات تربوية مصاحبة للمجالس المركزية للإتحاد التى ستعقد لاحقاً ، إلى جانب تفعيل حضور الاتحاد للقضايا التربوية لاسيما منها المناهج وإعداد المعلمين وتدربيهم ، وكذلك نشر أبحاث علمية وتربوية في مجلة " المعلم العربي " الخاصة بالاتحاد .

شارك في جلسات المجلس المركزي للاتحاد وفود نقابات الدول عربية منها مصر وسوريا وليبيا والعراق وتونس وفلسطين واليمن والمغرب والجزائر ولبنان والسودان ، كما شارك من الوفد المصري محمد عبد الله أمين عام النقابة العامة وأحمد حسام وحامد الشريف الأمينان المساعدان بالنقابة العامة ، كما حضر الجلسة الختامية الرفيق أركان الشوفي عضو القيادة الُقطرية ورئيس مكتب التربية والطلائع السوري .

الجدير بالذكر أن العاصمة السورية دمشق قد شهدت تنصيب "خلف الزناتي" نقيب معلمي مصر، رئيسًا لاتحاد المعلمين العرب لمدة 4 سنوات، من خلال انتخابات أجريت في المؤتمر العام للاتحاد في دورته الـ19، المنعقد في الفترة من 17 إلى 20 مايو 2015

Tweet