التخطي إلى المحتوى
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

عبدالملك حمدى لقى طالب بالصف الثانى الثانوى مصرعه بالنوبارية بمحافظة البحيرة بعد أن اقدم على الانتحار شنقا بحبل بحظيرة المواشى بمنزله لرسوبه بامتحانات نصف السنة.
وكان مأمور قسم غرب النو بارية قد تلقى اخطارا من مستشفى النوبارية بوصول "محمود عبد الرحمن الشهاوى" 17 سنة طالب بالثانوى ومقيم قرية عبدالرقيب جثة هامدة.
قرر مفتش الصحة وجود زرقة وأثار سحجات بالرقبة من الأمام حتى الأذنين ولا يمكن الجزم بسبب الوفاة.
وبالانتقال لمنزل الطالب تبين وجود حبل يتدلى من أحد العروق الخشبية بسقف حظيرة المواشى الملحقة بمنزله وسلم خشبى بجانبه وقطعة من ذات الحبل ملقاة على الأرض .
قرر شقيقه "محمد عبد الرحمن" عامل زراعى ومقيم بذات الناحية أنه فوجئ بقيام شقيقه بشنق نفسه بحبل يتدلى من سقف الحظيرة وتم نقله على الفور للمستشفى، وعلل ذلك لمرور شقيقه بحالة نفسية سيئة منذ فترة، اخطرت النيابة التى تو لت التحقيق. Tweet