التخطي إلى المحتوى

قام رئيس قطاع التعليم والثقافة الفلسطيني الاستاذ كمال أبوعون بزيارة لمديرية تعليم الوسطى وذلك ضمن جولة تستهدف مديريات التعليم للاطلاع عن قرب على واقع العملية التربوية والتعليمية في مدارس دولة فلسطين.

وحضر الزيارة الدكتور زياد ثابت وكيل الوزارة، وكان في استقبالهم الأستاذ علي أبو حسب الله مدير تعليم الوسطى ورؤساء الأقسام وطاقم المديرية.

وأعرب أبو عون عن سعادته بزيارة الوسطى وأشاد بجهود المديرية وإنجازاتها خاصة في نسب نجاح الثانوية العامة المرتفعة.

وأكد أبو عون أن هدفنا استمرار الدفع قدماً في تطوير وتجويد العملية التعليمية وخدمة شعبنا، ، موضحاً أنه لكي ننجح ويستمر النجاح علينا دوماً أن نخلص النية لله تعالى وأن تكون الهمم عالية والعمل بروح الفريق وأن تكون أعمالنا سليمة تسير وفق خطة متكاملة فالتخطيط أصل ضروري للنجاح.

بدوره رحب أبو حسب الله بهذه الزيارة وتمنى للأستاذ أبو عون التوفيق في مهمته الجديدة، وتحدث بشكل مفصل عن المديرية وأقسامها ومدارسها، موضحاً أنه لدينا في الوسطى 42 مدرسة ثلثي هذه المدارس تعليم ثانوي والثلث الباقي تعليم أساسي.

وأكد أبو حسب الله أنه بعد افتتاح المدارس الجديدة مؤخراً أصبحت جميع مدارس الحكومة في مخيم النصيرات ومدينة الزهراء و مدارس دير البلح الثانوية للبنات تدرس في الفترة الصباحية، ومن المتوقع أن تلحق بهم مدارس المغازي العام المقبل.

ولفت أبو حسب الله إلى أن من سياستنا زيارة كل مدرسة من مدارس المديرية ليوم كامل منذ الطابور وحتى نهاية الدوام لنطلع على النشاط التعليمي، ونطبق برامج متنوعة مثل القراءة والكتابة والإرشاد والأنشطة الطلابية والابتكارات والتجارب العلمية الطلابية.

وأشار أبو حسب الله إلى تركيز مديريته برفع التحصيل للطلبة في كل المراحل خاصة لطلبة الثانوية العامة، حيث نطبق بشكل سنوي امتحان تجريبي لطلبة التوجيهي لكي يعيشوا أجواء الامتحان، وقد أسفرت هذه الجهود بوجود أوائل ونسب نجاح عالية خلال الأعوام الماضية، وفي العام الماضي كان هناك 5 طلاب من الوسطى ضمن العشرة الأوائل على مستوى فلسطين وهناك نسبة نجاح مرتفعة.

وخلال اللقاء تم فتح باب النقاش للحضور للاستفسار وطرح ومناقشة الكثير من القضايا.